التقويم

فيديوهات

  • مواقع إسلامية

    إعلانات مبوبة



    تصنيف :مقالاتي
    تعليقات: 0
    1009 مشاهدة

    نعم أحبتي : فعندما صدر التوجيه الكريم والأمر السامي القاضي بتعيين وجه السعد آميراً لمنطقة حائل استبشرنا خيرا.
    لأننا نعرف طموح هذا الأمير ، ونعرف أنه لن يقف عند حدود المستطاع فقط . بل سيأخذ هو زمام المبادرة وسيقود بنفسه قافلة التطور والمشاريع في هذا الجزء الغالي من هذا الوطن المعطاء .
    نعم :
    عندما نجد هذا الأمير يباشر بنفسه المشاريع المنفذة ويتجول في وقت ٍ نحن في بيوتنا ننعم بـ براد التكييف نعلم أن هناك أمير تهمه مصلحة المنطقة .
    نعم :
    عندما نرى الاجتماعات تتوالى مع كل مسؤول يناقشه ويتدارس معه ما وكل إليه من مصالح نعلم أن هناك أمير تهمه مصلحة المنطقة .
    نعم :
    عندما نرى ونسمع عن تغيير مسؤول هنا أو هناك سواء كان هذا المسؤول مقصراً أو قد يكون فقد الدافع للإنتاجية والإبداع نعلم أن هناك أمير تهمه مصلحة المنطقة
    نعم :
    عندما نرى تفاعل هذا الأمير مع الكبير والصغير وانتهاج سياسة الباب المفتوح مع الجميع نعلم أن هناك أمير تهمه مصلحة المنطقة
    نعم أحبتي :
    ذلكم هو أميرنا المحبوب أو من أتفق أهل حائل على تسميته ” وجه السعد ” وهو أهل لهذا السعد بإذن الله .
    ختاماً :
    بقي أن نشمر عن سواعدنا نحن أبناء هذه المنطقة ونكون عوناً لأميرنا حفظه الله من أجل أن يحقق هو ما يريد من ازدهار لهذه المنطقة ويحقق ونحقق معه التوجيهات السامية من حكومتنا الرشيدة من أجل غدٍ مشرق ورفاهية دائمة وخير ينعم به كل من سكن في هذه المنطقة . في عهد خادم الحرمين الشريفين حفظه الله وولي عهده الأمين .
    حفظ الله لنا ديننا ووطننا وولاة أمرنا ونصر جنودنا إنه سميع مجيب .
    ســعــد الــراقــي – حـٰائل الأثنين 29-11-1437هـ

    رابط المقال في صحيفة المــعــالــي الإلكترونية

      1011 مشاهدة
    0
        قسم: مقالاتي

    ترك تعليق


    احصائيات مدونة المعالي