بعيداً عن التطبيل الإعلامي … هؤلاء وحريق مدارس التحفيظ

بعيداً عن التطبيل الإعلامي ..هؤلاء وحريق مدارس التحفيظ بحائل – صحيفة عيون حائل

بعيداً عن التطبيل ..هؤلاء وحريق مدارس التحفيظ بحائل !!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
طبعا ً وكالعادة ينشط المطبلون من أجل أن يرضوا عاشقو التصوير والفلاشات وذلك من أجل أن يمنح هذا المطبل أو ذاك شهادة تقدير , وحال هذه الشهادة تقول لصاحبها تباً لك فقد حصلت علي بالتطبيل والكذب !!
نعم هذا هو حال من يسمون أنفسهم إعلاميون وهم بعيدون كل البعد عن المهنية الإعلامية وللأسف الشديد .
أعود لموضوعي الأساسي ومن أجل إحقاق الحق , ومن أجل أن يقال حقا ً لهذا أو ذاك أحسنت , وهذا أو ذاك كذبت . أقول :
أولا ً : حدث الحريق في الدور الثاني من المبنى المكون من ثلاثة أدوار .في أحد الأعمال التراثية وهو عبارة عن خيمة .
ثانيا ً : المعلمات والطالبات في صفوفهن . والأمور تسير بشكل طبيعي
ثالثا ً : خرجت طالبة فرأت الحريق ثم أخبرت المعلمات والطالبات بالحريق .
رابعا ً : حدثت الفوضى العارمة بالمدرسة من الجميع . وهنا قامت مجموعة من المعلمات وأنا أذكرهن بالاسم ليعرف الجميع أن هؤلاء المعلمات الفاضلات خاطرن بحياتهن من أجل بنات المسلمين وقمن بالتصرف التالي :
• المعلمة أسماء المحيني
• المعلمة لولوه العبده
• المعلمة لولوه الهديرس
• المعلمة منى الجلعود
• المعلمة لطيفة البلوي
قمن بفتح الأبواب بالدور الثالث والتي سهلت للطالبات النزول للدور الثاني من الجهة الأخرى البعيدة عن الحريق .
• المعلمة ريوف السمير
• المعلمة عفاف الحمدان
قمن بتجميع المتبقي من الطالبات بأحد الفصول بالدور الثالث ومكثن معهن حتى أتى رجال الدفاع المدني وأخرجهن .
• المعلمة موضي التميمي كذلك أدخلت بعض الطالبات في المصلى بالدور الثالث ومكثت معهن حتى وصول رجال الدفاع المدني .
• المعلمة أمل المطيري كان لها دور بارز في أمر الطالبات بالصعود لسطح المبنى حتى تم إنقاذهن من قبل الدفاع المدني نسأل الله أن يعوضها خيرا ً على مافقدت .

أحب وطني وحبيبتي حائل المجد والتاريخ

‎مؤخرة الموقع