ليت الأمير يمر من هنا

أحبتي :

كل عام وأنتم بخير في هذا الوطن الغالي ، وتحديداً في حبيبتي حائل .

نعم أحبتي :

فهي أمنية اتمنى تحققها . لأن في تحققها ستتغير أمور ، وسوف تختفي بعض الأمور والتي سببت لــ حبيبتي هذا التشويه المتعمد .

نعم أحبتي : ليت الأمير يمر من هنا ..!

فــ الكثير من الأحياء الحائلية تعاني من الإهمال وكما قلت المتعمد من هذه الأمانة الغائبة .

فــ بعض الشوارع تعاني مرض الجدري الأسفلتي والذي سبب بدورة تآكلاً في الطبقة الأسفلتية .

وبعض الشوارع تعاني من من مرض الحفر الغائرة !

وبعض الشوارع تعاني من مرض الترقيع والذي شوه الطبقة الأسفلتية !

وبعض الشوارع أصيب بكل هذه الأمراض المزمنة !!

والطامة : عندما تتم إعادة السفلته لأي طريق كان وبعد أيام يعود هذا الطريق لما كان !

فــ حتى سياسة الترقيع والتشميع هي الأخرى فاشلة .

أحبتي :

أعود لأمنيتي السابقة .

فلو غير الأمير حفظه الله طريقه المعتاد ومر مع شوارعنا المريضة لتغيرت بإذن الله .

فــ الأمير حفظه الله لن يكون سعيدا ً بهذه الشوارع التي عفى عليها الزمن .

والأمير حفظه الله لن يكون سعيداً وهو يرى هذا التقصير الواضح في الخدمات البلدية المقدمة للمواطن

خارج طريق الملك عبد العزيز أو الطريق الدائري .

يا عالم :

شوارعنا مطبات وحفر وتصدعات فــ إلى متى ونحن نعاني والحل في متناول الجميع ؟

ياعالم :

ألا يأخذ المسؤولون في الأمانة جولات في شوارع مدينتنا ويروا بأم أعينهم هذه المسماة زوراً شوارع مسفلته ؟

ختاما :

اللهم حقق أمنيتي لعل شوارع مدينتي تتبدل حالها ونقف عن زيارة الصناعية لإصلاح ما أفسدته شوارعنا

المتهالكة .

اللهم احفظ لنا ديننا وأمننا ووطننا

أحب وطني وحبيبتي حائل المجد والتاريخ

‎التعليقات‫:‬ 1 On ليت الأمير يمر من هنا

  • قايدة الغزلان

    السلام عليكم ورحمة الله

    وصلتني هذه المقاله الرائعه من قريبة لي وعندما قرأت عنوان المقاله ليت اﻷمير يمر من هنا ،،علمت أن خلف هذا العنون معاني وجروووح عميقه تصيب أبناء وبنات هذه المدينه الجميله (حائل) دار حاتم الطائي بيت الكرم واﻷصاله .
    أنا لست من ساكني حائل ولكنني من بناتها واعشقها وأحب في كل مره خلال زيارتي السنويه لها أن ارى المستجدات في حبيبتنا حائل وللأسف في كل مره أصاب بخيبة اﻷمل عندما أشاهد الحفر والمطبات العشوائيه الخطيره جدا والشوارع الاسفلتيه المهترئه وكيف ان هذا موجود في مدينة يشهد لها بجمالها ونظافتها وأناقتها اصبحت كأنها قريه صغيره في بلد من بلدان العالم الفقيره .وهي توجد في اغنى بلاد العالم نفطيا وتطورا وماليا ،حكومتنا الرشيده لم تبخل على اﻷمانات باﻷموال ولكن الى أين ذهبت هذه اﻷموال ؟؟؟وبماذا صرفت ؟؟وكيف لانرى الخير القادم منها على أرض الواقع ؟؟ووووتساؤلات كثيرة نريد لها اجابات واقعيه على أرض الواقع .
    ماأدهشني هو كثرة الكباري والطرق السريعه خارج حائل وعند مداخلها بينما في الجاخل تعيش في ظلمات القرون الوسطى في أوروبا للأسف .

‎التعليقات مغلقة

‎مؤخرة الموقع